الصفحة الرئيسية » الحكومة المصرية تدعم تنظيم الأسرة بحوافز مالية.. 1000 جنيه مكافأة سنوية لكل أم تنجب طفلين فقط

الحكومة المصرية تدعم تنظيم الأسرة بحوافز مالية.. 1000 جنيه مكافأة سنوية لكل أم تنجب طفلين فقط

بواسطة Engelbert_oTrenlprfrLSpIwrohecStein

تسعى الحكومة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لرفع نسبة الوعي بين المواطنين وفي ذلك السياق أطلق الرئيس السيسي، المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية في فبراير العام 2022 بهدف تحسين الخصائص الديموغرافية مثل التعليم والصحة والتمكين الاقتصادي والثقافة بالإضافة إلى ضبط النمو السكاني.

الحكومة المصرية تدعم تنظيم الأسرة بحوافز مالية.. 1000 جنيه مكافأة سنوية لكل أم تنجب طفلين فقط
وقد أعلنت رئاسة مجلس الوزراء المصري، مؤخراً، في بيان، إن الدولة ستدّخر مبلغ 1000 جنيه مصري سنوياً لكل امرأة متزوجة لديها طفلان بحدّ أقصى، ويتم تحصيل المبلغ المتراكم مع بلوغ المرأة 45 عاماً. وأوضح البيان أن رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، شهد مراسم توقيع برتوكول تعاون بين وزارتَي التخطيط والتنمية الاقتصادية، والمالية، بشأن برنامج الحوافز المادية بالمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية.
وأشار وزير المالية المصري، محمد معيط، إلى أن الوزارة ستقوم بادّخار المبلغ حتى يستحق عند بلوغ المرأة 45 عاماً، وأكد على سقوط حقها في المطالبة بالمبلغ المتراكم في حال إنجابها الطفل الثالث.
وبحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، يزيد تعداد السكان في مصر، وهي الدولة الأكثر سكاناً في العالم العربي، على 104 ملايين نسمة. وقالت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، هالة السعيد، إن هذا البروتوكول يطمح في تحقيق أهداف المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، من خلال تحفيز النساء بين سن 21 و45 عاماً، بمحددات وشروط المشروع؛ من أجل تحقيق أهدافه في ضبط النمو السكاني والمتابعة الدورية بمكاتب الصحة، مما ينعكس إيجابا على صحة السيدات والأطفال، ومواجهة تحديات الزيادة السكانية.
كما صرحت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، بأن هذا المشروع يسعى للارتقاء بجودة حياة المواطن المصري، من خلال ضبط النمو السكاني، والارتقاء بالخصائص السكانية، ويشمل عدة محاور تتضمن: التمكين الاقتصادي، والتدخل الخدمي، والتدخل الثقافي والتوعوي والتعليمي، والتحول الرقمي والتدخل التشريعي.
وأشارت الوزيرة إلى أنه بموجب البروتوكول، فستتولى وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية القيام بعدة إجراءات لتفعيل هذا البروتوكول، تتمثل في السماح في الاشتراك بالمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية للسيدات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 21 و45 عاما كحد أقصى، مع القيام بالمتابعة الدورية لالتزام السيدات بشروط المشروع، واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للتحقق من ذلك، علاوة على تكوين قاعدة بيانات خاصة بالمشروع يتم تحديثها بشكل دوريّ، كما تلتزم الوزارة بإمداد وزارة المالية دوريًا بكل البيانات والإحصاءات بشأن السيدات المستهدفات من خلال المشروع، ومدى التزامهن واستحقاقهن لهذه الحوافز.
فيما أوضح الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أنه وفقا لما نص عليه البروتوكول فستقوم الوزارة بإنشاء حساب لصالح المشروع القومي، ضمن حساب الخزانة الموحد، ويحمل رقما محددا ويسمى حساب المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، ويصدر على هذا الحساب سندات أو وثائق حكومية بمستحقات السيدات الملتزمات بشروطه، على أن يتم الصرف من خلال الآلية التي يتفق عليها الطرفان في إطار المشروع.
وأشار وزير المالية إلى أن الوزارة ستقوم بادخار مبلغ بقيمة 1000 جنيه سنويا لكل سيدة متزوجة لديها طفلان بحد أقصى، ويستحق المبلغ المتراكم لها ببلوغها سن 45 عاما، بشرط التزامها بجميع شروط المشروع والمتابعة الدورية، ويسقط حقها في المطالبة بأية مبالغ مالية في حال إنجابها الطفل الثالث، موضحًا أنه سيتم حساب المبلغ المتراكم والمستحق لكل سيدة متزوجة لديها طفلان على أساس سنها وقت الاشتراك في البرنامج، وفقا لعدة محددات.

ربما يعجبك أيضا

© 2021 مركز الأخبار | كل الحقوق محفوظة